تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

الأصوات في مجلس الأمة الكويتي ترتفع لمقاطعة مؤتمر البحرين

نُشِر
2019/06/24 6:52 م
تحديث
2019/06/24 6:55 م
تغيير حجم الخط

صحيفة التمكين ـ أخبار وتقارير

دعا مجلس الأمة الكويتي، اليوم الاثنين، في بيان أقره بالإجماع، إلى مقاطعة "ورشة البحرين"، المخصصة لبحث خطة ترامب للشرق الأوسط فيما يعرف في الأوساط الإعلامية بـ"صفقة القرن".

وقال البيان الذين تلاه مرزوق الغانم، رئيس المجلس "إن الكويت كانت مناصرة لفلسطين المحتلة، والتطبيع مع الصهاينة مناقض للثوابت الكويتية، وهناك من يريد تحميل الدول الخليجية، نفقات تحميل التطبيع".

وأضاف: "ولمّا كان المجتمع الكويتي بمختلف أطيافه، يقف ضد التطبيع، ندعو الحكومة لإعلان موقف حازم وحاسم لمقاطعة هذا الاجتماع في البحرين؛ لما فيه من تضييع للحقوق العربية والإسلامية لفلسطين المحتلة".

وأشار أعضاء البرلمان الكويتي، إلى أن ورشة المنامة تهدف إلى تكريس الاحتلال وإضفاء صفة الشرعية عليه، وتحميل الدول الخليجية نفقات وأعباء تثبيته، وفق وكالة أنباء الكويت "كونا".

من جهته أكد وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد، في رده على بيان المجلس، أن الحكومة الكويتية، متمسكة بالثوابت الداعمة لقضية فلسطين، مضيفًا: "نقبل بما يقبل به إخوتنا الفلسطينيون".

ويُذكر أن ورشة البحرين المزمع انعقادها في المنامة يومي 26 و27 من يونيو/ حزيران الجاري، ستبحث الجانب الاقتصادي لما يعرف بـ"صفقة القرن".

وكانت منظمة التحرير الفلسطينية قد دعت، في بيان لها، في أواخر مايو/أيار الماضي، جميع الدول والهيئات والكيانات السياسية والاقتصادية المدعوة للمشاركة بالمؤتمر إلى احترام موقف الإجماع الفلسطيني وعدم المشاركة في هذا المؤتمر.

وسبق أن أعلنت كل من السعودية والإمارات مشاركتهما في مؤتمر المنامة، في نفس الشهر، وسط دعم إماراتي كبير لانعقاد المؤتمر.