تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

مصطفى السيد.. الكيميائي الأبرز في العالم

نُشِر
2019/05/24 1:46 ص
تحديث
2019/05/24 1:49 ص
تغيير حجم الخط

صحيفة التمكين ـ ملهمون

مصطفى السيد، عالم كيمياء وفيزياء مصريّ، ويُعد باحثًا بارزًا في مجال تكنولوجيا النانو، والطب النانوي، وقد صنفته وكالة الأنباء الأمريكية تومسون رويترز، في المرتبة 17 لأفضل علماء الكيمياء في العالم، خلال العقد الماضي، ويشغل حاليًا منصب أستاذ الكيمياء بجامعة جورجيا الأمريكية للتكنولوجيا، متربعًا على كرسي يوليوس بروان.

وهو أول عربي يحصل على قلادة العلوم الوطنية الأمريكية والتي تعتبر أعلى وسام أمريكي في العلوم، نظراً لإنجازاته في مجال تكنولوجيا النانو وتطبيقها باستخدام مركبات الذهب الدقيقة في علاج مرض السرطان، كما أن له مساهمات عديدة في علم المطيافية من أبرزها "قاعدة السيد".

وقد تم اختياره في العام 2016، لتولي رئاسة مجلس مدينة زويل العلمية، من قبل أعضاء مجلس الإدارة، خلفًا للعالم الكبير الراحل أحمد زويل.

 

 

من هو؟

أبصر الدكتور مصطفى عمرو السيد النور، في 8 مايو/ أيار عام 1933، بمدينة زفتى التابعة لمحافظةِ الغربية، بجمهورية مصر العربية، وفيها نشأ وتلقى تعليمه الأساسي، بعد ذلك توجه برفقه والده الذي كان يعمل مدرسا للرياضيات، إلى القاهرة لإكمال دراسته الثانوية، وبعدها انضم لأكاديمية المعلمين العليا.

وقد تخرج من كلية العلوم بجامعة عين شمس عام 1953، وحاز على المركز الأول على دفعته، وعين معيدًا فيها.

محطات بارزة في حياته

  • حصل على منحة دراسية من ولاية فلوريدا الأمريكية في العام 1954،

وبعد أن أنجز الدكتوراه، درّس في عدة جامعات أمريكية مثل هارفارد، وييل ومعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، ويشغل حالياً منصب أستاذ الكيمياء بجامعة جورجيا الأمريكية للتكنولوجيا، متربعًا على كرسي جوليوس براون.

قام بإجراء أبحاث في مجال معالجة الأورام، بمساعدة ابنه الدكتور أيمن مصطفى السيد، أستاذ جراحة الأورام بجامعة كاليفورنيا، بعد أن قام باجراء تجارب مختبرية على الفئران، عن طريق حقن جزيئاتٍ نانوية من الذهب بفئرانٍ مصابة وعينات مجهرية.

 وقد نجحت تلك الجربة بعد أن لاحظ ارتباط دقائق الذهب بالخلايا السرطانية وتمكن تلك الرقائق من قتل الخلايا السرطانية، كما لا ترتبط جزيئات الذهب النانوية بالخلايا السليمة.

 إلا أن تطبيق هذه التجارب اقتصر فقط على الحيوانات دون الإنسان، بسبب شروط الإدارة الصحية الأمريكية، المعنية بإعطاء التصريح لتطبيق هذه التجربة على البشر.

  • يرتبط الدكتور مصطفى السيد، بعضوية الجمعية الأمريكية لعلوم الطبيعة، وهو عضو الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم. وعضو في أكاديمية العالم الثالث للعلوم. بالإضافة إلى أنه باحث أكاديمي بكلية الهندسة بشبرا.

 

  • عمل كرئيس تحرير لمجلة علوم الكيمياء الطبيعية، والتي تعتبر من أهم المجلات العلمية في العالم،  لمدة 24عامًا.
  • له مُساهمات بارزة وهامة في علم المطيافية تدعى بـ"قاعدة السيد".
  • عام 2011 صُنِّفَ من قبل وكالة الأنباء "تومسون رويترز" في المرتبة 17 لـ"أفضل علماء الكيمياء في العقد الماضي".
  • رئيس مركز أطياف الليزر بذات المعهد.
  • له الكثير من الأبحاث العلمية المنشورة في الدوريات والمجلات المهمة في العالم، كما أن لديه الكثير من المؤلفات العلمية المترجمة .

التكريمات والجوائز

  • نال العديد من الجوائز والأوسمة المرموقة لجهوده، منها جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم في 1990،  وجائزة إرفينغ لانغموير، عام 2002، بالإضافة إلى جائزة تولمان
  • وحصل على  وسام الجمهورية من الطبقة الأولى في 2009، كما كُرم بالدكتوراه الفخرية من جامعة المنصورة في 2009 والدكتوراه الفخرية من جامعة بني سويف في 2010.
  • وفي سبتمبر/ أيلول 2008، تم تكريمه بقلادة العلوم الوطنية الأمريكية، نظيرًا لإسهاماته في التعرف على فهم الخصائص الإلكترونية والبصرية للمواد النانوية وتطبيقها في التحفيز النانوي، والطب النانوي ولجهوده الإنسانية للتبادل بين الدول ولدوره في تطوير قيادات علوم المستقبل، ليصبح بذلك أول عالمٍ عربي ينال هذه القلادة.
  • قلد بقلادة بريستلي في العام 2016، كما حصل على زمالة أكاديمية علوم وفنون السينما الأمريكية، وزمالة الجمعية الأمريكية الفيزيائية.

 

خليفة أحمد زويل

في أكتوبر/ تشرين الأول 2016، قرر أعضاء مجلس إدارة مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا اختيار العالم الدكتور مصطفى السيد، رئيسًا لمجلس إدارة مدينة زويل خلفًا للعالم الكبير الراحل أحمد زويل.

وقد جاء اختيار الدكتور مصطفى السيد، بإجماع آراء أعضاء مجلس الإدارة في اجتماع عقد برئاسة الجرّاح العالمي المصري الدكتور مجدي يعقوب، عقب وفاة الدكتور أحمد زويل.

الدلالات